Wednesday   15 Aug 2018  
فيديو بنا زمان صور بنا زمان
الأمين العام لمجلس التعاون يشارك في المؤتمر الدولي لإعادة إعمار العراق بدولة الكويت
2018/02/14 - 30 : 05 PM
الكويت في 14 فبراير / بنا / شارك معالي الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني الأمين العام لمجلس التعاون اليوم الأربعاء في المؤتمر الدولي لإعادة اعمار العراق الذي يقام برعاية سمو الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت، رئيس الدورة الحالية للمجلس الأعلى لمجلس التعاون، وتستضيفه دولة الكويت بالتعاون مع الحكومة العراقية والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والبنك الدولي.
وألقى الأمين العام لمجلس التعاون في المؤتمر كلمة أعرب فيها عن شكره وتقديره لدولة الكويت، أميرا وحكومة وشعبا، على مبادرتها باستضافة هذا المؤتمر الدولي نصرة للعراق وشعبه، مشيرا الى أن المؤتمر يتيح الفرصة أمام المشاركين للتعرف على الخطط والبرامج والمشاريع المطلوب تنفيذها لإعادة اعمار ما خلفته الحرب على الارهاب في العراق من دمار.
وقال الزياني إن دول مجلس التعاون قد رحبت في القمة الأخيرة التي عقدت في الكويت بهذه المبادرة لدعم استقرار العراق وإعادة بناء المناطق المحررة من قبضة تنظيم داعش الارهابي، مشيرا الى إن القمة أكدت دعم دول مجلس التعاون للحكومة العراقية في جهودها لمكافحة الارهاب وتحقيق الأمن والاستقرار في العراق، وأهمية الحفاظ على سلامة ووحدة أراضيها وسيادتها الكاملة ووحدتها الوطنية.
وأشار الدكتور عبداللطيف الزياني الى أن القمة الخليجية وجهت بالبدء في الحوار الاستراتيجي الشامل مع جمهورية العراق لتطوير وتعزيز العلاقات المشتركة بين الجانبين في جميع المجالات السياسية والأمنية والاقتصادية والثقافية.
واكد أن مجلس التعاون تبنى موقفا ثابتا وسياسة واضحة منذ ظهور تنظيم داعش الارهابي، وبدء تكوين التحالف الدولي لمحاربته، بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، حيث انضمت دول المجلس دون تردد الى هذا التحالف الدولي، واسهمت في العمليات الحربية التي قام بها وساندة جهوده العسكرية والأمنية والسياسية، وقامت بواجبها الانساني على اكمل وجه، معربا عن شكره للتحالف الدولي على الجهد العسكري والأمني والسياسي الذي بذل من أجل مواجهة تنظيم داعش الارهابي ودحره والقضاء على عناصره المتطرفة، مشيدا بجهود جمهورية العراق حكومة وشعبا، والانتصارات التي تحققت ضد تنظيم داعش، واعادة الأمن والاطمئنان الى أبناء العراق.
وأوضح أن مشاركة هذا العدد الكبير من الدول والهيئات والمنظمات والشركات في المؤتمر الدولي يؤكد حرص المجتمع الدولي على القيام بمسؤولياته السياسية والإنسانية لمساعدة العراق وشعبه العزيز على تجاوز الظروف الصعبة التي يمر بها نتيجة لما خلفته الحرب على داعش من دمار كبير.
ودعا الزياني دول العالم والمؤسسات الدولية والمنظمات الانسانية والهيئات الخيرية والشركات الكبرى إلى مضاعفة جهودها لدعم العراق حكومة وشعبا، والاستثمار في الاقتصاد العراقي لمساعدة العراق على تجاوز هذه الظروف الصعبة ، وإعادة بناء ما دمرته الحرب.

م.ا.ب/ع ع

بنا 1426 جمت 14/02/2018


عدد القراءات : 694         اخر تحديث : 2018/02/14 - 48 : 05 PM